Notice: Use of undefined constant mysql_prep - assumed 'mysql_prep' in /home/albidhan/public_html/function.php on line 2439

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 16

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 17

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 20

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 21

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 43

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 44

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: htmlorphp in /home/albidhan/public_html/function.php on line 498

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 16

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 17

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 20

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 21

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 43

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 44

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 16

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 17

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 20

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 21

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 43

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 44

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/function.php on line 2430

Notice: Undefined variable: iduser in /home/albidhan/public_html/function.php on line 2436

Notice: Undefined index: action in /home/albidhan/public_html/play.php on line 17

Notice: Undefined index: nrow in /home/albidhan/public_html/play.php on line 18

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/play.php on line 24

Notice: Undefined index: id in /home/albidhan/public_html/play.php on line 36

Notice: Undefined variable: scomm in /home/albidhan/public_html/play.php on line 196

Notice: Undefined variable: linktype in /home/albidhan/public_html/play.php on line 249

Notice: Undefined variable: extens in /home/albidhan/public_html/play.php on line 262

Notice: Undefined variable: playfile in /home/albidhan/public_html/function.php on line 2083

Notice: Undefined variable: extens in /home/albidhan/public_html/play.php on line 263

Notice: Undefined variable: lag_download_count in /home/albidhan/public_html/videoplayer.php on line 80

Notice: Undefined variable: lag_download_count in /home/albidhan/public_html/videoplayer.php on line 107

Notice: Undefined variable: extens in /home/albidhan/public_html/play.php on line 311

Notice: Undefined variable: sameplay in /home/albidhan/public_html/play.php on line 338

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 16

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 17

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 20

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 21

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 43

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 44

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/play.php on line 412

Notice: Undefined index: admin in /home/albidhan/public_html/play.php on line 429

Notice: Undefined variable: catsmktba_name in /home/albidhan/public_html/play.php on line 442

Notice: Undefined variable: play_name in /home/albidhan/public_html/play.php on line 446

Notice: Undefined variable: plays_name in /home/albidhan/public_html/play.php on line 450

Notice: Undefined variable: visit_cook_val in /home/albidhan/public_html/play.php on line 497

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/albidhan/public_html/function.php:2439) in /home/albidhan/public_html/play.php on line 510

Notice: Undefined index: hgkudsifadv in /home/albidhan/public_html/play.php on line 515

Notice: Undefined index: hgkudsifadv in /home/albidhan/public_html/play.php on line 520

Notice: Undefined index: prog in /home/albidhan/public_html/play.php on line 539

Notice: Undefined variable: namecatj in /home/albidhan/public_html/play.php on line 644
الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ الدكتور صادق البيضاني || الدرس الثاني من مدرسة الفقه الإسلامي
Notice: Undefined offset: 1 in /home/albidhan/public_html/function.php on line 85

Notice: Undefined variable: namec4 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 810

Notice: Undefined variable: namec3 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 810

Notice: Undefined variable: namec2 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 810

Notice: Undefined variable: namec1 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 810

Notice: Undefined offset: 1 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 811

Notice: Use of undefined constant edit - assumed 'edit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1035

Notice: Use of undefined constant doedit - assumed 'doedit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1098

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: idc in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 8

Notice: Undefined variable: cat_1 in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 8

Notice: Undefined variable: idc in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 9

Notice: Undefined variable: idc in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 10

Notice: Undefined variable: favbag in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 14

Notice: Undefined variable: edit in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 16

Notice: Undefined variable: playrate in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 57

Notice: Undefined variable: newplay in /home/albidhan/public_html/play.php(1099) : eval()'d code on line 107

Notice: Use of undefined constant edit - assumed 'edit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1110

Notice: Use of undefined constant doedit - assumed 'doedit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1110

Notice: Undefined variable: playcom in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1117

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1156

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1168

Notice: Undefined index: iduser in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1178

Notice: Use of undefined constant doedit - assumed 'doedit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1271

Notice: Use of undefined constant edit - assumed 'edit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1299

Notice: Use of undefined constant doedit - assumed 'doedit' in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1299

Notice: Undefined offset: 1 in /home/albidhan/public_html/function.php on line 109
عرض الدرس : الدرس الثاني من مدرسة الفقه الإسلامي
Share |

الصفحة الرئيسية >> دروس مفرغة

اسم الخبر : الدرس الثاني من مدرسة الفقه الإسلامي
تاريخ الاضافة: 24/01/2013
الزوار: 2080

تفريغ الدرس الثاني من سلسلة مدرسة الفقه الإسلامي

 

اسم الدرس : مدرسة الفقه الإسلامي رقم 2

 

دراسة الأحكام الشرعية مع ذكر مذاهب العلماء وأدلتهم وبيان الراجح في المسائل بأخصر العبارات.

 

للشيخ الدكتور : صادق بن محمد البيضاني

 

المصدر : قناة الأثر الفضائية وموقع الشيخ الدكتور صادق البيضاني

 

رقم الشريط (2).

 

تفريغ وحواشي : محمد بن علي دحروج أحد طلبة الشيخ.

 

المقدمة الثانية

 

قال الشيخ صادق حفظه الله ف الدرس الثاني :

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحابته أجمعين اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم اللهم لا فهم إلا ما فهمتنا إنك أنت الجواد الكريم, أما بعد :

 

المقدمة الثانية الحديث عن :

 

الأطوار والمراحل التاريخية للفقه الإسلامي وأحكامه الشرعية :

 

الطور الأول: عهد النبوة: هو العصر الذي كانت تتنزل فيه الرسالة السماوية التي جاء بها النبي عليه الصلاة والسلام.

 

طبيعة مسائله الفقهية: كان يرجع بيان الحكم فيها إلى النبي عليه الصلاة والسلام من عند ربه عن طريق جبريل فيفتي فيها النبي عليه الصلاة والسلام من خلال أية أو بقوله أو فعله أو تقريره الشرعي، وكانت المسائل التي يسأل فيها النبي عليه الصلاة والسلام في الجملة قليلة في مقابل ما يرد به الوحي.

 

وكان هناك مسائل ربما وقعت من صحابي أو جماعة بحضور رسول الله صلى الله عليه وسلم لها أو في غيابه عنها لم يتكلم فيها  النبي عليه الصلاة والسلام وسكت فيها وهذا إقرار منه بصحة حكمها لأنه لم يأت وحي يعارضها ولو كانت على خلاف الحق لنزل بها الوحي ولأنكرها النبي عليه الصلاة والسلام.

 

ومسائل يسأل عنها ويسكت حتى يأتي الوحي بالجواب, كما جاء اليهود إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام وسألوه عن الروح فسكت حتى أتاه الوحي به ونزل قوله سبحانه وتعالى "وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي"([1]) فقال النبي لليهود وللسائلين عن ذلك: الروح من أمر ربي, إذن هذا أمر غيبي, فهذا العهد الزاهر لم يحصل فيه خلاف البته, ولو وجد شيء ظاهره خلاف فإنه يحسمه النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بحكم شرعي.

 

الطور الثاني: وهو عهد الصحابة, ويعتبر من أحسن العصور, وهو العصر الأول الذي بدئ فيه الاجتهاد في المسائل؛ لأنه لم يكن هناك اجتهاد في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام وإنما كان الرسول عليه الصلاة والسلام يصدر حكمه على ضوء الوحي, فبعد أن مات عليه الصلاة والسلام جَدَّت مسائل عُرضت على فقهاء الصحابة خاصة ولم تكن في عصر النبوة، فإنه لما جاء عهد أبي بكر وعمر وعثمان وعلي رضوان الله عليهم جميعًا أرسلوا جيوشًا إلى بلاد فارس وبلاد الروم وبلاد المجوس وغيرها من البلدان فكثرت الفتوحات الإسلامية واختلط العرب بالعجم ودخل الأعاجم في دين الإسلام, فظهرت بعض الأعراف التي ظهرت عند العجم وقد أسلموا, فعرضوها على الصحابة من أجل بيان الحكم الشرعي فيها, فلم يجد الصحابة دليلًا تفصيليًا في كثير منها فرجعوا إلى جملة أدلة الكتاب والسنة واجتهدوا فخرجوا بالحكم الشرعي, وحصل الاتفاق في مسائل وحصل الخلاف في مسائل أخرى, فكانت الخلافات في المسائل الفقهية قد انبثقت من عهد الصحابة رضوان الله عليهم، أما في زمن النبوة فلا يظهر خلاف في مسألة إلا وقد حسمه الوحي.

 

عدد الفقهاء المفتين في عهد الصحابة: ليس كل الصحابة وإنما كان لا يتجاوز 13 فقيهًا وقيل أكثر وعلى رأس هؤلاء : عمر وعلي وعبد الله بن مسعود وعبد الله بن عمر وعبد الله بن عباس وعائشة وهلم جرا,

 

لفتة تاريخية : كان الفقهاء قديماً محصورين في الجملة, أما اليوم فمن أخذ شهادة دكتوراه أو درس عند شيخ أو صار واعظًا أو خطيبًا أو إمامًا أو ربما مؤذنًا حشر نفسه في صف الفقهاء وصار يفتي الناس إلا ما رحم ربي ، فربما تُعرض عليه المسألة ويفتي وليس أهلاً ولم يزكه العلماء, فينبغي للشخص إذا عرضت عليه مسألة وهو ليس أهلًا للفتيا أن يعرض عن ذلك لأن الإعراض عن الجواب دليل على التورع, هؤلاء الصحابة الثلاثة عشر عندما كانت تعرض عليهم  المسألة لم يكونوا جميعًا يفتوا, بل كان بعضهم ربما يتورع ويقول سل عنها ابن عباس أو عبد الله بن عمر أو عائشة رضوان الله عليهم, كان هذا هو الحال حتى جاء عن الإمام مالك -وهو من صغار التابعين على الراجح- حيث عرضت عليه أربعون مسألة على المشهور فقال في ست وثلاثين  مسألة الله أعلم وأفتى في أربع, فيقول الرجل لقد جئت إلى فقيه دار الهجرة إلى الإمام مالك أسأل عن أربعين وتقول في ست وثلاثين: الله أعلم ثم تفتيني في أربع, فقال له الإمام مالك اذهب وحدث الناس عن ذلك, يعني ليس عيبًا أن تقول الله أعلم, ولذلك جاء في صحيح البخاري عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنه قال: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ مَنْ عَلِمَ شَيْئًا فَلْيَقُلْ بِهِ وَمَنْ لَمْ يَعْلَمْ فَلْيَقُلْ اللَّهُ أَعْلَمُ فَإِنَّ مِنْ الْعِلْمِ أَنْ يَقُولَ لِمَا لَا يَعْلَمُ اللَّهُ أَعْلَمُ"([2]), فالرسول عليه الصلاة والسلام عندما كان يتأخر عنه الوحي في المسألة يسكت حتى يأتيه الجواب, وهو رسول الله ونبي هذه الأمة, ألم يسألوه عن مسائل وعن الروح فقال "الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي"([3]), فهذه المدارس والجامعات والكليات في عصرنا اليوم : تُخرج نبذة طيبه ولكن هناك من هو ليس أهلًا لذلك, فمن أخذ عن العلماء وزاحمهم في بيوتهم وأخذ عنهم سنين طويلة وزُكي من قبلهم فهذا الذي يصلح أن يكون فقيهًا, احترامًا للعلم وللآداب الشرعية ولهذا الدين, بل وتورعًا وتدينًا في أن نجعل الفتيا فيمن يستحقها؛ لأن صاحب الفتيا هو عبارة عن إدارة للمسلمين جميعًا في عصرهم, ربما الفقهاء كانوا يختلفون ولكنهم  المرجع للأمة, بل حتى في عهد أبي بكر وعمر كانت المسالة إذا عرضت على الخليفة يجمع أهل الفقه فإذا أفتى فيها فقهاء الصحابة الثلاثة عشر بقول واحد أو بقول جماعة منهم وكانت راجحة لدى ولي الأمر- الخليفة الراشد - أمضاها وربما كانت إجماعًا؛ لذلك لا عيب على الإمام أحمد في قوله من رواية ابنه عبدالله : (من ادعى الإجماع فهو كذب)([4]):

 

فهو لم يقصد به عدم جواز الإجماع في مسألة ما أو أنه يمكننا مخالفة ما بلغنا من أقوال السابقين والخروج عنها؛ وإنما قصد: توجيه النقد إلى دعوى الإجماع الصادرة من الذين ليس لهم معرفة بخلاف السلف - خاصة بعد الشيخين أبي بكر وعمر فقد تفرق فقهاء الصحابة واختلفوا- كالمبتدعة والمتكلمين وفقائهم, أو قصد الإجماع المدعى في الذي لا يُعلم فيه خلاف لأنه قد يوجد نص, أو قصد التورع لجواز أن يكون هناك خلاف لم يبلغه كما دلت على ذلك النقوول عنه([5]).

 

الطور الثالث: طور التابعين وهم الذين أخذوا عن الصحابة وبعضهم جعله طورين وبعضهم جعله طورين فقال طور : كبار التابعين وطور الطبقة الوسطى من التابعين, وكانت الخلافات فيه أكثر, وأيامه تُعد من أيام العهود الزاهرة الكبرى الداخلة في القرون المفضلة لقول النبي عليه الصلاة والسلام: "خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم"([6]), وقد عظمت الفتنة فيه في أواخر مقتل عثمان, حيث ظهر الخوارج وظهرت مدرسة الجدل والرأي وكثير ممن يكذب على النبي صلى الله عليه وسلم من حديثي الإسلام وخاصة من العجم أو من العرب الذين دخلوا متأخرين وتأثروا بمدرسة الرأي والجدل، وبعضهم ربما كان من الزنادقة ودخلاء اليهود والنصارى للقضاء على بيضة المسلمين، فصاروا يكذبون على النبي صلى الله عليه وسلم في بعض المسائل ليقووا مذهبهم ورأيهم في ما يخالفون فيه الصحابة أو صغار الصحابة آن ذاك, وفي هذا العصر ظهرت مدرستان فقهيتان: المدرسة الأولى: مدرسة أهل الحجاز أو المدرسة الحجازية أو الحديثية: وكان عندها الحديث قويًا لوفرة أهل الحديث وشروطهم في هذا المكان, وهي عبارة عن بلدتين:

 

الأولى: مكة, وفيها: عبد الله بن عباس, وأخذ عنه مولاه عكرمة وابن جريج وغيرهما.

 

الثانية: مدينة رسول الله, وفيها:

 

مدرسة عبد الله بن عمر: أخذ عنه مولاه نافع وجماعة, وكان ابن عمر يحبه ويقربه إليه, ويقول: "لقد من الله علينا بنافع"([7]), فنجد أن للموالي مكانة.

 

ومدرسة عبد الله بن مسعود: أخذ عنه سعيد بن جبير وجماعة من التابعين.

 

المدرسة الثانية: مدرسة أهل العراق أو المدرسة العراقية أو مدرسة الرأي: لبعدهم عن أهل الحديث وشروطهم أدخلوا على الحديث شروطًا, فشددوا في ذلك, ونجد أن المسائل الخلافية بدأت تكثر في أواخر الطور الثالث؛ لأنه لم يبق من الصحابة سوى الندرة والصغار منهم, والندرة هذه دلالة على أن الشر بدأ يتفاقم وبدأ يكثر وهذا هو مصداق قول النبي عليه الصلاة والسلام كما في حديث أنس " لَا يَأْتِي عَلَيْكُمْ زَمَانٌ إِلَّا الَّذِي بَعْدَهُ شَرٌّ مِنْهُ حَتَّى تَلْقَوْا رَبَّكُمْ " قال أنس سمعته من نبيكم عليه الصلاة والسلام([8])؛ ولذلك كلما ابتعد الناس عن العلماء الذين قبلهم كلما كثرت الفتن وظهرت مدرسة الجدل والرأي، وكذلك عظم أمر الخوارج والمكفرة.

 

الطور الرابع: وهو عهد صغار التابعين وأواخر الدولة الأموية, ابتداء من عهد عمر بن عبد العزيز, حيث رأى أهل الحل والعقد وجماعة من أهل العلم أهمية تدوين الحديث والمسائل الفقهية؛ فالنبي عليه الصلاة والسلام كان ينهى في زمانه عن كتابة الحديث فكيف يكتب الفقه, وكان النهي خشية أن يختلط بالقرآن الكريم, مع أنه أذن لعبد الله بن عمر أن يكتب بعض الأحاديث وبعض المسائل([9]) وكذلك ما جاء عن علي وكتابه في المسائل المتعلقة بالدماء والديات([10]), وفي هذا العهد قيل لعمر بن عبد العزيز: يا أمير المؤمنين لقد كثر القتلى في حفظة حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر بكتابة الحديث وبعض المسائل, وخصوصًا أنه كثر في ذلك العهد الحفاظ لكتاب الله, وقد جُمِع القرآن الكريم وحُفِظ من أن يختلط بغيره في زمن أبي بكر وعمر ثم في زمن عثمان, وليس هناك ما يدل على أنه سيختلط بآيات قرآنية أو غيرها, فأمر أمير المؤمنين عمر بن عبد العزيز أن يُكتب الحديث([11]), ويقال أنه كلف في ذلك العهد الإمام العلامة المحدث الحافظ الكبير محمد بن مسلم بن شهاب بن عبيد الله الزهري كما جاء في بعض الروايات أنه كلف القاضي أبا بكر بن حزم([12]) وجماعة من أهل العلم ولكن سبحان الله مع الأيام فُقد كتاب الزهري وبعض المدونات وبقي غيرها كثير والحمد لله, وبعد ذلك تسارع الحفاظ وكتبوا كابن جريج وعبدالرزاق الصنعاني ومالك وأحمد بعدهم, فجمع الحديث في بلاد الحجاز والشام واليمن والعراق ثم جمعت المسائل الفقهية ولذلك نجد أن الموطأ عبارة عن مجموعة من الاحاديث مع بعض الآثار مع بعض المسائل, ومن هنا بدأ التدوين ويقال إن الإمام مالك هو أول من دون في الفقه الإسلامي؛ لأنه لم يحفظ كفن أو كعلم مستقل بمسائله كما صار من الإمام مالك, والصواب أن المشهور في جمع الفقه هو أبو حنيفة لكنه خلطه مع بعض المسائل التي ربما لا تتعلق بالمسائل التفصيلية، بل كل مسألة لا يجد فيها حديثاً أدخل فيها الرأي وله عذره رحمه الله لأنه لم يطلع على بعض الأحاديث فقد كان في الكوفة، وهي قليلة الحديث والمحدثين في ذلك العصر, ثم بعد ذلك تسارع أهل العلم وكتبوا في الفقه الإسلامي كتبًا مستقلة وكتبوا في الحديث وجردوه عن الآثار والضعيف كما فعل البخاري ومسلم ثم بعد ذلك كثرت الكتب وبدأوا يشرحون هذه الأحاديث ويفصلون المسائل, وكان العلماء في ذلك العهد يختلفون من جماعة إلى جماعة؛ فبعض العلماء كان يكتب الحديث ويستدل بالدليل من الكتاب والسنة, وكان أهل الكوفة إذا ما وجدوا الدليل من الكتاب والسنة اجتهدوا بما يقربهم إلى الله ثم يحكمون في المسألة حتى وإن خالفوا الدليل, ولو اطلعوا على الدليل لرجعوا إليه, ولذا يقول الإمام مالك : إذا صح الحديث فهو مذهبي, وأفتى رحمه الله في مسائل نُبه عليها بعد ذلك فتراجع, وكان الإمام مالك رحمه عندما يكتب ويطرح هذه المسائل كان يعلق الحكم بالكتاب والسنة الصحيحة, وقد جاء في كتب التراجم أن أمير المؤمنين المنصور قال له: لو جمعنا الناس على كتابك الموطأ, قال: لا, فإن الناس اطلعوا على مالم نطلع عليه, ومنع أن يحمل أمير المؤمنين الناس على كتابه, فالناس في ذلك الوقت قد ألفوا([13]), فالإمام عبدالرزاق في اليمن والإمام أحمد بن حنبل في أرض البصرة والإمام الليث بن سعد المصري في أرض مصر وكذلك ابن جريج في أرض مكة وكذلك الإمام مالك وجماعة في المدينة, ولذا ربما اطلع الصنعاني على أحاديث لم يطلع عليها أحمد بن حنبل واطلع الإمام مالك على أحاديث لم يطلع عليها الصنعاني, وهكذا فالفقه مر بهذه الأطوار الأربعة حتى وصل إلينا منقحًا اليوم.

 

لفتة: ولكن أقول : كثرت الكتب وبقي الطلاب القراء !! أين طلاب العلم الذين يحفظون هذه المسائل بدليلها ويقفون على هذه المسائل الخلافية ثم يأتون بما هو راجح والذين فيهم سمة الورع والأدب والخلق ؟!

 


 

([1]) سورة الإسراء, الآية (85).

([2]) أخرجه البخاري في صحيحه من حديث عبدالله بن مسعود موقوفًا.

([3]) سورة الإسراء, الآية (85).

([4]) وقد ورد ذلك عنه من ثلاث طرق: الأولى : من طريق ابنِهِ عبدِالله كمَا في مَسَائلِهِ (390) :{ من ادّعى الإجمَاعَ فهو كاذبٌ ، لعلَّ النّاسَ اختلفُوا ؛ هذه دعوى بشر المريسي والأصم ، ولكن يَقولُ : لا نعلم النّاس اختلفوا أو لم يبلغنا }.

الثاني : من طريق الإمَام المروذي :{ كيْفَ يَجوزُ للرجل أنْ يَقولَ أجمَعُوا إذا سمعتهم يقولون أجمعوا فاتهمهم ، لو قال : إنّي لم اعلم مخالفاً لكان أحسَن}.

الثالث : من طريق أبي طالب : { هذا كذبٌ ، مَا علّمهُ أنَّ النّاسَ مُجمعون ، ولكن يُقال : ما اعلم فيه خلافاً ، فهو أحسن من قوله : إجمَاع النّاس}.

([5]) لم يقصد الإمام أحمد عدم جواز الإجماع في مسألة ما أو أنه يمكننا مخالفة ما بلغنا من أقوال السابقين والخروج عنها, وهذه بعض النقول الدالة على هذا :

قال الإمام داود في مسائله عن الإمام أحمد: (سمعت أحمد قيل له: إن فلاناً قال: قراءة فاتحة الكتاب –يعني: خلف الإمام- مخصوص من قوله: ( وإذا قُرئ القرآن فاستمعوا له) [الأعراف:204] فقال: عمن يقول هذا؟! أجمع الناس أن هذه الآية في الصلاة)., قال عبدالله ابن الإمام أحمد، في مسائله التي رواها عن أبيه (ص443): (قلت لأبي: إذا لم يكن عن النبي في ذلك شيء مشروع يخبر فيه عن خصوص أو عموم؟ قال أبي: ينظر ما عمل به الصحابة، فيكون ذلك معنى الآية, فإن اختلفوا: ينظر أي القولين أشبه بقول رسول الله، يكون العمل عليه).

وقال القاضي أبو يعلى في كتابه "العدة" في أصول الفقه: (إجماع أهل كل عصر حجة.. وهذا ظاهر كلام أحمد في رواية المروزي، وقد وصف أخذ العلم، فقال - القائل هو الإمام أحمد-: "ينظر ما كان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإن لم يكن: فعن أصحاب، فإن لم يكن: فعن التابعين), وقال القاضي أبو يعلى الفراء: وهو إمام الحنابلة في عصره، وكان عالم عصره في الأصول والفروع، ولد 380هـ، في كتابه (العدة في أصول الفقه): (الإجماع حجة مقطوع عليه، يجب المصبر إليها، وتحرم مخالفته.. وقد نصَّ أحمد –رحمه الله- على هذا في رواية عبدالله -ابنه- وأبي الحارث: "في الصحابة إذا اختلفوا لم يُخرج عن أقاويلهم، أرأيت إن أجمعوا: له أن يخرج من أقاويلهم؟! هذا قولٌ خبيث قول أهل البدع، لا ينبغي لأحد أن يخرج من أقاويل الصحابة إذا اختلفوا").

وإنما قصد: توجيه النقد إلى دعوى الإجماع الصادرة من الذين ليس لهم معرفة بخلاف السلف وجميع أقوالهم -خاصة بعد الشيخين أبي بكر وعمر فقد تفرق فقهاء الصحابة واختلفوا- كالمبتدعة والمتكلمين وفقائهم, أو قصد الإجماع المدعى في الذي لا يُعلم فيه خلاف لأنه قد يوجد نص أو قصد التورع لجواز أن يكون هناك خلاف لم يبلغه كما دلت على ذلك كله النقول عنه, وهذه بعض النقول الدلة على هذا: قال الحافظ ابن حجر في "لسان الميزان": (بشر بن غياث المريسي مبتدع ضال، لا ينبغي أن يروى عنه ولا كرامة..

قال الخطيب: حكي عنه أقوال شنيعة أساء أهل العلم قولهم فيه، وكفره أكثرهم لأجلها.. قال أبو زرعة الرازي: بشر المريسي زنديق.. وكان إبراهيم بن المهدي لما غلب على الخليفة ببغداد حبس بشرا وجمع الفقهاء على مناظرته في بدعته.. وقال هارون الرشيد أنه قال: بلغني أن بشراً يقول: القرآن مخلوق، علي إن أظفرني الله به أن أقتله. ونقل عنه أنه كان ينكر عذاب القبر وسؤال الملكين والصراط والميزان).

قال الحافظ ابن رجب في آخر (شرح الترمذي): (وأما ما روي من قول الإمام أحمد: "من ادعى الإجماع فقد كذب" فهو إنما قال إنكارا على فقهاء المعتزلة [فقد ذكر الأصم وهو أبو بكر الأصم، شيخ المعتزلة] الذين يدّعون إجماع الناس على ما يقولونه، وكانوا أقل الناس معرفة بأقوال الصحابة والتابعين).

وقال الإمام ابن تيمية: (إنما فقهاء المتكلمين كالمريسي والأصم يدعون الإجماع ولا يعرفون إلا قول أبي حنيفة ومالك ونحوهما، ولا يعلمون أقوال الصحابة والتابعين).

وقال الإمام ابن الهمام في "التحرير في أصول الفقه" مع شرح تلميذه العلامة ابن أمير الحاج- : (ويحمل قول أحمد: "من ادعاه –أي الإجماع- كاذب" على استبعاد انفراد اطلاع ناقله عليه؛ إذ لو لم يكن كاذباً؛ لنقله غيره أيضاً، كما يشهد به لفظه في رواية ابنه عبدالله.. لا إنكار تحقق الإجماع في نفس الأمر؛ إذ هو أجل أن يحوم حوله، قلت: ويؤيده ما أخرج البيهقي عنه، قال:" أجمع الناس على أن هذه الآية في الصلاة" يعني ( وإذا قُرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا) [الأعراف:204] ، فهذا نقل للإجماع، فلا جرم أن قال أصحابه: إنما قال هذا على جهة الورع لجواز أن يكون هناك خلاف لم يبلغه، أو قال هذا في حق من ليس له معرفة بخلاف السلف؛ لأن أحمد أطلق القول بحجة الإجماع في مواضع كثيرة).

 

وما جاء في "الاعتصام" للإمام الشاطبي (2/356) : { يعني أحمدُ _ بمقولتِهِ السابقة_ أنَّ المُتكلمين في الفقه على أهل البدع إذا ناظرتهم بالسنن والآثار قالوا : هذا خلاف الإجماع ، وذلك القول الذي يُخالف ذلك الحديث لا يَحفظونه إلا عن بعض فقهاء المدينة أو فقهاء الكوفة مثلاً ، فيدّعون الإجمَاعَ من قلّة مَعرفتهم بأقاويل العلماء واجترائهم على ردّ السنن بالآراء }.

وقال ابن القيم في إعلام الموقعين (1|30): «ولم يكن يُقَدِّم على الحديث الصحيح: عملاً ولا رأياً ولا قياساً ولا قول صاحبٍ ولا عدم علمه بالمخالف –الذي يسميه كثير من الناس إجماعاً، ويقدّمونه على الحديث الصحيح–. وقد كَذَّبَ أحمد من ادعى هذا الإجماع، ولم يسغ تقديمه على الحديث الثابت. وكذلك الشافعي أيضاً، نص في رسالته الجديدة على أن: ما لا يعلم فيه بخلاف، لا يقال له إجماع. ولفظه: "ما لا يعلم فيه خلاف فليس إجماعاً". وقال عبد الله بن أحمد بن حنبل: سمعت أبي يقول: "ما يدعي فيه الرجل الإجماع فهو كَذِبْ. من ادّعى الإجماع فهو كاذب. لعلّ الناس اختلفوا. ما يدريه ولم ينته إليه؟ فليقل: لا نعلم الناس اختلفوا. هذه دعوى بشر الميرسي (إمام الجهمية) والأصم (شيخ المعتزلة). ولكنه يقول: لا نعلم الناس اختلفوا، أو لم يبلغني ذلك". هذا لفظه. ونصوص رسول الله r أجَلُّ –عند الإمام أحمد وسائر أئمة الحديث– من أن يُقدِّموا عليها تَوَهُّمَ إجماعٍ مضمونه عدم العِلْمِ بالمخالِف. ولو ساغَ، لتعطّلت النصوص، وساغ لكُلِّ من لم يعلم مُخالِفاً في حُكمِ مسألةٍ أن يُقَدِّمَ جهلهُ بالمخالِف على النصوص. فهذا هو الذي أنكره الإمام أحمد والشافعي من دعوى الإجماع، لا ما يظنه بعض الناس أنه استبعادٌ لوجوده».

وأشار البعض إلى احتمال قد يضعفه البعض وهو: أنَّ الإمَامَ أحمَدَ لا يُنكر إمْكانيّة تصوّر وقوع الإجمَاع ، وإنّما يُنكر إمكانيّة مَعرفتِهِ أو الاطلاع عليه .

قال الإمَامُ الآمدي _ رحمه الله _ في "الإحكام" (1/256) : { المسألة الثانية : المتفقون على تصوّر انعقاد الإجماع اختلفوا في إمكان معرفته و الاطلاع عليه ، فأثبته الأكثرون ايضاً ونفاهُ الأقلّون ومنهم الإمَام أحمَد بن حنبل في إحدَى الروايتين عنه }.

وأشار البعض أن بعض أصحاب أحمد يشير إلى أن مذهبه كالمذهب المنقول عن مالك من  الاحتجاج بإجماع أهل المدينة إذا استند إلى نصّ.

وأشيرَ إلى أن الجويني فصل بين كليات الدين فلا يمتنع الإجماع عليها وبين المسائل المظنونة قلا يتصور الإجماع عليها عادة.

 

([6]) أخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما من حديث عبد الله بن مسعود.

([7]) المزي, تهذيب الكمال, تحقيق : د. بشار عواد معروف, مؤسسة الرسالة – بيروت, الطبعة الأولى ، 1400هـ – 1980م, (29/303).

 

 ([8]) أخرجه البخاري في صحيحه من حديث أنس بن مالك.

([9]) أخرجه أبو داود في سننه من حديث عبدالله بن عمرو,  وفيه: "اكتب فو الذي نفسي بيده ما يخرج منه إلا حق".

 

([10]) أخرجه البخاري في صحيحه من حديث أبي جحيفة موقوفًا عليه, وفيه: "قلت لعلي هل عندكم شيء من الوحي مما ليس في القرآن فقال لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة إلا فهمٌ يعطيه الله رجلاً في القرآن وما في هذه الصحيفة قلت وما في هذه الصحيفة قال العقل وفكاك الأسير وألا يعقل مسلمٌ بكافر", وأخرجه مسلم في صحيحه من حديث علي بن ابي طالب موقوفًا بنحوه.

([11]) يدل عليه ما في صحيح البخاري: أن عمر بن عبد العزيز كتب إلى أبي بكر بن حزم الذي تقلد القضاء أن أنظر ما كان من سنة أو حديث فإني خفت اندراس العلم وذهاب الحديث, وبنحوها أخرجها الإمام مالك في الموطأ من رواية محمد بن الحسن.

([12]) ابن حجر, فتح الباري (1/218), ابن عبد البر, جامع بيان العلم وفضله, تحقيق أبي الأشبال الزهيري, دار ابن الجوزي, المملكة العربية السعودية, الطبعة الأولى, 1414هـ- 1994م (1/ 331), وفيه: أمرنا عمر بن عبد العزيز بجمع السنن فكتبناها دفترًا دفترًا, فبعث إلى كل أرض له عليها سلطان دفترًا.

([13]) انظر : ابن فرحون, الديباج المذهب في معرفة أعيان علماء المذهب, دراسة وتحقيق: مامون بن محيي الدين الجنان, دار الكتب العلمية, بيروت, لبنان, الطبعة الأولى, 1417هـ, 1996م, ص (72).



طباعة


روابط ذات صلة

  الدرس الأول من مدرسة الفقه الإسلامي  
  الدرس الثالث من مدرسة الفقه الإسلامي  



Notice: Undefined offset: 1 in /home/albidhan/public_html/function.php on line 109
التعليقات : 0 تعليق

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 16

Notice: Use of undefined constant quran - assumed 'quran' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 17

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 20

Notice: Use of undefined constant lectures - assumed 'lectures' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 21

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 43

Notice: Use of undefined constant anasheed - assumed 'anasheed' in /home/albidhan/public_html/lag.php on line 44

Notice: Undefined variable: templatefolder in /home/albidhan/public_html/function.php on line 634

Notice: Undefined variable: templat in /home/albidhan/public_html/function.php on line 600
انت الزائر : 2362924 ،  للمزيد من التفاصيل عن المتصفحين حالياً : اضغط هنا

Notice: Undefined variable: test in /home/albidhan/public_html/function.php on line 628

Notice: Undefined variable: catsmktba in /home/albidhan/public_html/function.php on line 159

Notice: Undefined variable: Ads in /home/albidhan/public_html/function.php on line 207

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327

Notice: Undefined variable: s7 in /home/albidhan/public_html/play.php on line 1327
Powered by: mktba 4.7

Notice: ob_end_flush(): failed to delete and flush buffer. No buffer to delete or flush in /home/albidhan/public_html/global.php on line 25